الفرقة الذهبية تتولى مهام تحرير باقي احياء الموصل بقيادة واشراف امريكي مباشر

بغداد
كشف مصدر عسكري رفيع المستوى أن القوات الامريكية وضعت خطة عسكرية جديدة تختلف عن الخطط الجديدة لتحرير ما تبقى من احياء مدينة الموصل مركز محافظة نينوى من سيطرة عناصر تنظيم داعش الإرهابي.

وقال المصدر لوكالة (التقرير العراقي) إن “الخطة الامريكية الجديدة أوكل تنفيذها إلى الفرقة الذهبية بالتنسيق مع جنود أمريكيين من القوات الأمريكية الخاصة وبقيادة ضباط أمريكيين يشرفون ميدانياً على سير المعارك”، مضيفا أن ” الهدف من الخطة الجديدة هو الوصول إلى الضفة اليسرى لنهر دجلة عند رأس الجسر الرابع والانتقال الى باقي احياء المدينة وتحريرها بأقل الخسائر البشرية بين العناصر الأمنية والمدنية”.

وأضاف المصدر أن “القادة الأمريكيين أصدروا تعليمات جديدة للفرقة الذهبية تفيد بـ “عدم تقطيع عدة أحياء سكنية مجتمعة، وتقطيع حي واحد وعزله تماما، ومن ثم السيطرة عليه قبل الانتقال إلى الحي الاخر بذات الخطة”، مبينا بان “الفرقة الذهبية والقوات المساندة لها عملت ضمن الخطة الامريكية الجديدة وعزلت حي السلام وحي دوميز شرق الموصل وحاصرتهما بالكامل مع وجود أعداد غير معروفة من مقاتلي تنظيم داعش الإرهابي لا زالوا يشتبكون مع القوات المهاجمة دفاعا مراز تواجدهم في الاحياء السكنية الأخرى”.

وبين المصدر أن “القوات الأمريكية أصدرت تعليمات صارمة للفرقة الذهبية شددت على اخلاء جثث قتلاها والمصابين منها من ميدان القتال تفاديا للتأثير في الروح القتالية للمقاتلين الآخرين”، لافتا الى أن “جرحى الفرقة الذهبية يتم نقلهم إلى مستشفيات أربيل وبغداد والسليمانية بعد تلقيهم الإسعافات الأولية في عدد من المستشفيات الميدانية المتنقلة التي استقدمتها القوات الأمريكية إلى مدينة الموصل”.

وشكلت القوات الامريكية الفرقة الذهبية بعناصر عراقية مباشرة بعد غزو العراق وقدموا لها كل وسائل الدعم، حيث تلقى عناصرها تدريباتهم في معسكرات خاصة في العراق والأردن على يد مدربين أمريكيين منذ تشكيل الفرقة إلى يومنا هذا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *