هكذا وصف وزير الخارجية السعودي الوجود الايراني في العراق

اكد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الاربعاء، ان التدخلات الإيرانية في العراق تشكل خطرا عليه وعلى وحدته واستقراره وأمنه، واصفا الوجود الايراني في العراق بالـ”مدمر”.

وقال الجبير في تصريح له  اليوم (14 شباط 2018)،على هامش المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق في الكويت، إن “الوجود الإيراني في العراق “مدمر وليس بنّاء”، بحسب وصفه.

وأعرب الوزير عن “أمله في أن يستطيع العراق بالتعاون مع دول الجوار أن يبني مستقبلا أفضل لشعبه”، محذرا من خطر ظهور تنظيمات إرهابية من رحم داعش، بعد أن تم القضاء عليه في العراق وتحجيم نفوذه في سوريا.

وأضاف الجبير ان، “تمت هزيمة داعش في العراق وستتم هزيمته في سوريا، لكن التنظيم يتغير ويتحرك لمناطق أخرى”، مشيرا الى ان “التنظيم ينتقل إلى ليبيا، وهناك عناصر لداعش في ليبيا الآن، في حين هناك خوف من انتقاله إلى دول الساحل الأفريقي أو إلى مناطق أخرى”.

وأوضح قائلا، ان “الهدف من وراء المطالب بتكثيف التعاون بين دول التحالف (الدولي ضد داعش)، أن يستمر المجتمع الدولي في مواجهة الإرهاب والتطرف سواء كان اسمه داعش أو غيّر اسمه”.

يذكر أن مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق انطلق الاثنين الماضي واختتم اليوم الاربعاء، بمشاركة عدد من الدول المانحة والمنظمات الدولية والإقليمية برئاسة خمس جهات هي الاتحاد الأوروبي والعراق والكويت والأمم المتحدة والبنك الدولي، وكان الهدف من المؤتمر، حشد الزخم لرفع المعاناة عن ملايين النازحين والمتضررين العراقيين من ضحايا الحرب على الإرهاب فضلا عن إعادة إعمار المناطق المستعادة من سيطرة تنظيم داعش، والمناطق المحتاجة إلى المساعدات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *