قاسم سليماني يهدد الاكراد بهجوم من قبل الحشد الشعبي إذا لم يوقفوا الاستفتاء

كشفت مصدر مقرب من الاتحاد الوطني الكردستاني ،اليوم الثلاثاء، أن قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، هدد الأكراد بهجوم من قبل الحشد الشعبي إذا لم يوقفوا الاستفتاء في إقليم كردستان العراق المزمع إجراؤه في 25 سبتمبر الجاري.

وقال المصدر في تصريحات صحفية تابعها (التقرير العراقي) إن “سليماني زار كردستان أخيراً، وأبلغ قيادات الاتحاد المقربة من طهران، بأن إيران منعت لحد الآن تدخل الحشد الشعبي في كركوك، وإنها لن توقف الحشد إذا نفذ هجوماً على كردستان”.

وبحسب المصدر، قال سليماني “حتى الآن، منعنا قوات الحشد الشعبي من الهجوم على إقليم كردستان، لكنني لن أمانع القيام بذلك بعد الآن”.

وبين المصدر إن “كلا من سليماني ومبعوث الرئيس الأمريكي لمحاربة تنظيم داعش الارهابي بريت ماكغورك، حاولا الأسبوع الماضي، من خلال زياراتهما إلى بغداد والسليمانية وأربيل، إقناع جميع الأطراف بالعودة إلى الحوار للوصول إلى اتفاق، وطالبا الإقليم بالإلغاء الاستفتاء”.

يأتي هذا بينما جدد الرئيس الإيراني حسن روحاني، رفض بلاده للاستفتاء في كردستان العراق، وحذر من أن “أية تغييرات في الحدود الجغرافية في المنطقة”.

ووفقا لوكالة “فارس”، فقد اعتبر روحاني، خلال لقائه نظيره النمساوي ألكسندر فان در بلن، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، أن “استفتاء كردستان العراق يمكن أن يؤدي إلى توترات ونزاعات خطيرة للغاية”، على حد تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *