وزيرا الخارجية والدفاع الفرنسيان يؤكدان دعم باريس لبغداد في كافة المجالات

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان من بغداد السبت دعم بلاده للعراق في كافة المجالات.

وقال في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره العراقي إبراهيم الجعفري، إنه “ووزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي التي ترافقه في الزيارة سيؤكدان خلال اجتماعهما مع رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس الوزراء حيدر العبادي دعم ووقوف باريس إلى جانب العراق في الحرب والسلم، وسيبحثان مع المسؤولين العراقيين سبل تحقيق ذلك الدعم”.

وأكد لودريان أن الحرب على داعش الارهابي لن تنته وأن العراق بحاجة إلى وقوف جميع دول العالم معه كونه يحارب بالنيابة عنها، على حد قوله.

من جانبه دعا وزير الخارجية ابراهيم الجعفري فرنسا إلى “التعاون المشترك لإعادة البناء والإعمار في المناطق المحررة من داعش الارهابي”.

فيما أشادت وزيرة الدفاع الفرنسية بالانتصارات التي حققتها القوات العراقية ضد التنظيم الارهابي في الموصل، وقالت في المؤتمر الصحافي المشترك ذاته إن “النصر في الموصل كان هزيمة كبيرة وصعبة لداعش”.

وأضافت أن “الجهود الحالية تنصب في تحرير تلعفر ومن الأهمية أن نعمل جميعا لتعزيز هذه الانتصارات”.

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان ووزيرة الدفاع فلورانس بارلي قد وصلا الى العاصمة بغداد صباح اليوم السبت في زيارة رسمية، حيث  من المقرر ان يناقش الوزيران مع القادة العراقيين مسار الحرب على تنظيم داعش، وتأمين الاستقرار في المدن التي تدمرت بسبب المعارك التي خيضت لتحريرها من التنظيم المتطرف، ومساعدة النازحين، بحسب ما نقلت وكالة رويترز عن دبلوماسيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *