ايران تهدد اقليم كردستان بغلق المنافذ الحدودية اذا ما جرى الاستفتاء

هددت طهران ،اليوم الاربعاء، باغلاق كافة المنافذ الحدودية مع اقليم كردستان وإيقاف الدعم اللوجستي له في حال اصر قادة الاقليم على اجراء الاستفتاء الخاص باستقلال الكرد عن العراق.

وقال ممثل الإقليم في طهران ناظم دبّاغ في تصريحات صحفية تابعها (التقرير العراقي)  إن أول ردود الفعل الإيرانية على إجراء الاستفتاء ستكون “عبر إغلاق المنافذ الحدودية وإيقاف الدعم اللوجستي للاقليم”.

واضاف الدباغ أن “الإيرانيين أبلغوا قادة الاتحاد رفضهم استفتاء كُردستان وأكدوا على أن الإقليم لا ينبغي أن يتنظر أموراً إيجابية من إيران في حال إجرائه”.

وبين دباغ أن “ردود الفعل الإيرانية على الاستفتاء تتمثل في إغلاق المنافذ الحدودية التجارية التي تؤمن الأغذية والحاجيات لسكان الإقليم وربما تصل إلى إيقاف الدعم اللوجستي”، مشيرا إلى أن “وفداً من الاتحاد الوطني يزر طهران مجددا للمرة الثانية لبحث قضية الاستفتاء”.

وكان رئيس إقليم كردستان، مسعود بارزاني، أكد في مقابلة له مع صحيفة “الحياة اللندنية، اليوم، أن أربيل مصرة على تنظيم الاستفتاء في 25 أيلول المقبل، رغم معارضة القوى الإقليمية وأميركا، قائلاً “لا نريد أن نكرر تجربة مئة عام فاشلة، مليئة بالمآسي، مع الدولة العراقية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *