الاعرجي يتعرض للسخرية والتهكم من الشارع العراقي بعد منحه رتبه عسكرية لرادود حسيني

 

اثار منح وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي “رادودا حسينيا” رتبة عقيد في الوزارة. غضبا وسخرية عراقية على اوسع نطاق.

وأظهرت صور تناقلها نشطاء على صفحات شبكات التواصل الاجتماعي اليوم وزير الداخلية قاسم الأعرجي الذي ينتمي إلى منظمة بدر بقيادة هادي العامري يضع الرتب على كتف “الرادود الحسيني” ثائر الكناني، المعروف بأنه يقرأ الأناشيد في المناسبات الدينية.

وبحسب نشطاء، فإن الكناني أحد ضباط ما يعرف بـ”الدمج” الذي كان ينتمي إلى منظمة بدر، وتم دمجه مع آخرين من مليشيات مختلفة في الأجهزة الأمنية عقب الغزو الأمريكي عام 2003.

وكتب الكناني على حسابه في وقت سابق عن قاسم الأعرجي عقب تسلمه منصب وزير داخلية العراق، بأنه “رفيق درب الجهاد”، ناشرا صورا له مع “الرادود الحسيني” باسم الكربلائي والأعرجي. وأثار منح رتبة كبيرة لـ”رادود” في وزارة الداخلية، موجة غضب كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنها لم تخل من السخرية والتهكم .

من جانبه قال الناشط المدني سامان الكردي في تعليق له بشان القضية  “عادي كلشي توقع من الحرامية والمجرمين ليش هي وين دولة أصلا بالعراق حتى حكومة ماكو هي خربانة يا هو إلي يجي يصير وزير”.، فيما علق ناشط اخر وهو محمد الدليمي قائلا: “يرحم أيام زمان لا يمنح أي شخص رتبة ملازم ثاني في الجيش أو الشرطة إلا بمرسوم جمهوري ووفق القوانين والضوابط بعد إكماله الدراسة في العسكرية ونجاحه بشهادة البكلوريوس علوم عسكرية”. وسخر خالد العامري بالقول إن “العراق كله دمج وصارت كلها مناضلين أهل (…) كانت شاردة واليوم ضباط ورتب كلاوات ورفحاء ومجاهد جابوا بس الفساد والسرقة والفقر للبلد طيح الله حظهم الضابط جان دورات هسة من الشجرة للخلاط”. وعبر زين العبدان عن استهجانه قائلا: “والله حرام هذا وزير، بالله كفر ما يستحق هو وجل حزبي ليش اخلي وزير، الوزير لازم مستقل ومهني وعنده خبرة هذا متوفرة بيه هاي الشروط”. وفي المقابل، قال علي رائد: “اي عادي وشنو يعني وزير وله كافة الصلاحيات والله موصي بالقريب وهو إذا ما يفيد جماعته وكرايبه لا خير البيه لو أتموت متكدر أتغير فكر الناس بوزير الداخلية لان رجل شريف وجاي يشتغل أحسن من غيرة”. ورأى حيدر عبد الحسين الجياشي أن “خدمه الحسين شرف لكل إنسان ولكن مو بكل موضع تدخل أهل البيت عليهم السلام يكفي تعليقات خوارج العصر البايخة مثلهم”. وتهكم أحمد الهيتاوي في تعليق له على الموضوع قائلا: “يعني هسه اسمه الرادود الركن فلان الفلاني قواتنا جانت شويه دمج والباقي أصلي هسه شوية أصلي والباقي دمج”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *