جهود كبيرة لعقد مؤتمر مصالحة في قلب بغداد يضم معارضين سياسيين سنة مؤثرين

 

كشف مصدر حكومي رفيع المستوى، اليوم الثلاثاء، عن وجود مساعي كبيرة لعقد مؤتمر مصالحة في العاصمة بغداد، بحضور شخصيات سياسية سنية معارضة للعملية السياسية ومقيمة خارج العراق.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه لــ (التقرير العراقي) إنه من المقرر ان “تحضر شخصيات سنية معارضة للعملية السياسية في العراق مثل امين عام المشروع العربي خميس الخنجر ووزير المالية السابق رافع العيساوي وناجح الميزان الرجل الداعي الى تقسيم العراق لأقاليم وفيدراليات، إضافة الى أثيل النجيفي، محافظ نينوى السابق، وأطراف أخرى تحسب على حزب ابعث المنحل”.

وأضاف المصدر أن ” المؤتمر المزمع عقده في بغداد والذي لم يحدد موعده بعد يواجه معارضة فريق سني يرفض عودة مطلوبين للقضاء العراقي إلى العملية السياسية”، مشيرا الى أن “جهات سنّية داخلية وخارجية قامت بمفاتحة الحكومة بهدف الموافقة على عقد مؤتمر لها في العاصمة بغداد تحضره شخصيات معارضة لمناقشة أوضاع سنّة العراق لمرحلة ما بعد تنظيم داعش الارهابي”.

وأوضح المصدر أن ” هناك جهود كبيرة تبذل من بعض الأطراف لتسوية ملف وزير المالية السابق رافع العيساوي قبل انعقاد المؤتمر”.

ولم تتضح صلة هذا المؤتمر بالمساعي التي يقودها زعيم ائتلاف الوطنية ونائب رئيس الجمهورية إياد علاوي لعقد مؤتمر مصالحة أعلن عنه في لقائه برئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *