يونامي: استشهاد واصابة 720 شخصا حصيلة اعمال العنف في عموم مناطق العراق خلال شهر نيسان الماضي

اعلنت الامم المتحدة، اليوم الاثنين، عن حصيلة أعداد الضحايا في العراق لشهر نيسان، فيما اشارت الى ان 720 شخصا سقطوا بين قتيل وجريح خلال الشهر.

وقالت الامم المتحدة في بيان تلقت وكالة التقريرالعراقي نسخة منه ان الأرقام التي سجلتها بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق خلال نيسان الماضي، بلغت مقتل 317 مدنياً عراقياً وإصابة 403 آخرين، جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح، مبينا ان عدد القتلى المدنيين بلغ 309 اشخاص من دون احتساب أفراد الشرطة، فيما بلغ عدد الجرحى 387 شخصاً.

واضافت يونامي ان نينوى هي الأكثر تضرراً، حيث بلغ مجموع الضحايا المدنيين 276 شخصاً 153 قتيلاً 123 جريحاً، تلتها بغداد التي سقط فيها 55 قتيلاً و179 جريحاً، ثم صلاح الدين التي لقي فيها 15 شخصاً مصرعهم وأصيب 43 آخرين، مشيرة الى انه بحسب المعلومات التي حصلت عليها البعثة من مديرية صحة الأنبار، بلغت جملة الضحايا المدنيين 74 شخصاً 39 قتيلاً 35 جريحاً.

من جانبه، قال المُمثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش خلال البيان، ان المدنيين ما زالوا يدفعون ثمناً باهظاً من جراء الصراع وخصوصاً في نينوى حيث تواجه قوات الأمن العراقية فلول داعش في حرب شوارع صعبة داخل مدينة الموصل، مشيرا الى ان الارهابيين فجروا سيارات ملغمة داخل الاحياء في الموصل وهاجموا المدنيين الذين يحاولون بشدة الفرار من مناطق القتال مع تقدم قوات الأمن لتحرير المزيد من الأراضي من قبضة داعش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *