أمريكا تحمل العراق مسؤولية قصف أحد المواقع في الموصل وقتل واصابة العشرات من المدنيين

اكدت القيادة المركزية الامريكية، اليوم السبت، انها الموقع الذي قصفته مقاتلاتها والذي أوقع عشرات القتلى والجرحى تم بناء على طلب من الحكومة العراقية.
وقالت القيادة المركزية الأميركية في بيان تلقى (التقرير العراقي) أن “طائرة أميركية قصفت بناء على طلب من قوات أمن عراقية موقعا في غرب الموصل يعتقد أن عشرات المدنيين سقطوا فيه بين قتيل وجريح”.
وذكرت القيادة في بيانها أنها” أخذت هذه المزاعم على محمل الجد وفتحت تحقيقا للوقوف على الحقائق المحيطة بتلك الضربة وصحة الادعاءات عن سقوط ضحايا مدنيين”.
وكان المتحدث باسم قيادة العميات المشتركة العميد الركن يحيى رسول قال اليوم السبت في تصريحٍ صحفي ان المجرزة التي وقعت في منطقة الموصل القديمة بالجانب الأيمن للموصل لم نتأكد لحد الآن فيما إذا كانت نتيجة لقصف نفذته طائرات التحالف الدولي بقيادة واشنطن أم لعجلات مفخخة قام بتفجيرها داعش.
وكشف محافظ نينوى نوفل حمادي عن مقتل أكثر من 130 من المدنيين في حي الموصل الجديدة جراء قصف لطائرات التحالف الدولي لمواقع لتنظيم داعش في مدينة الموصل مشيرا الى ان التنظيم المتشدد يستخدم المدنيين كدروع بشرية.
وقال حمادي ان تنظيم داعش يسعى لإيقاف زحف القوات العراقية في الموصل بأي ثمن فهو يجمع المدنيين في مواقعه ويستخدمهم كدروع بشرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *