مدينة الصدر تشهد إجراءات امنية مشددة قبيل التظاهرات المليونية الجمعة المقبلة

 

بدأت القوات الامنية اجراءات مشددة، في منطقة الصدر بالعاصمة بغداد، استعدادا للتظاهرة المليونية المرتقبة لاتباع التيار الصدري في ساحة التحرير الجمعة المقبلة.

وقال مصدر أمنى لـ (التقرير العراقي) أن “القوات الامنية بدأت اجراءات امنية مشددة في مدينة الصدر، واقامت نقاط تفتيش في مداخل ومخارج المدينة، وبدأت بتفتيش جميع العجلات الداخلة والخارجة تفتيشاً دقيقاً”، مشيرا الى أن القوات الامنية باشرت بفرض اجراءات امنية مشددة في ساحة التحرير ايضا من خلال انتشار للقوات وستغلق مساء اليوم تحسباً من وقوع اي طارئ”.

واوضح المصدر الأمني الذي رفض الكشف عن هويته أن “اليوم سيصل عدد كبير من متظاهري المحافظات للمشاركة في صلاة الجمعة التي ستقام داخل مدينة الصدر وبعدها سيتوجهون الى ساحة التحرير”، مشيرا الى أن “المتظاهرين سينقسمون الى قسمين، قسم منهم سيتوجه الى ساحة التحرير وقسم منهم سيبقى في مدينة الصدر”.

لافتا الى أن “عددا كبيرا من المنازل في مدينة الصدر متهيئة لاستقبال المتظاهرين القادمين من المحافظات”، موضحا أن “مدينة الصدر ستغلق مساء الخميس والدخول اليها سيكون فقط راجلا”.

وكان عضو اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات حسن الكعبي قال في تصريح صحفي أن هناك استعدادات من جميع لجان التنظيمية والخدمية والفنية والثقافية والتحشيدية لـ “التظاهرة المليونية” التي من المقرر ان تجري في ساحة التحرير بحضور زعيم التيار مقتدى الصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *