حمودي يهدد: سنستجوب كل مسؤول يرفض عمداً التعاقد مع المنتج الوطني

أكد عضو هياة رئاسة مجلس النواب همام حمودي يوم الاحد عزمه مساءلة واستجواب الجهات المسؤولة والتنفيذية التي تمتنع عن التعاقد مع المنتجات الوطنية وتتجه لإستيراد البضائع التي لها مثيل داخل البلد.

وأبدى حمودي خلال استقباله وفد اتحاد الصناعات العراقية، اعتزازه بعلاقة العراق بجميع دول الجوار وضروة تمتينها نحو الأفضل على جميع المستويات.

واستدرك بالقول، “يجب ان لا تكون العلاقة على حساب صناعتنا سيما بعد ان نجحنا مع بعض الوزارات بتفعيل مبادرة دعم الصناعة والقطاع الخاص”.

وأشار حمودي إلى “ضرورة اشراك اتحاد الصناعات والخبراء بهذا القطاع في اجتماعات لجان مجلس النواب المعنية وهياة الرأي واللجنة الاقتصادية بمجلس الوزراء، فضلا للندوات والورش التي تعقد برعايته بين فترة واخرى”.

واطلع حمودي على مطالب الإتحاد بإداريها ومستشاريها والتي سبق وان قدموها يوم امس لممثله خلال الاعتصام والخاصة برفض التجارة الحرة مع الجارة الأردن.

وشدد بالقول، “سيتابع شخصياً الإتفاقية مع كل الأطراف ذات العلاقة بما يكفل عدم تعارضها مع قوانين وقرارات حماية المنتج الوطني”، مؤكدا “اهمية العمل بالاعفاءات الضريبية للمواد الاولية والمعدات التي تدخل في تصنيع وتجهيز الصناعة الوطنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *