قائد القوات البريطانية: اغلب قيادات قتلوا وبقي منهم 1500 عنصر فقط غربي الموصل

أكد الجنرال روبرت جونز، قائد القوات البريطانية، التي تحارب تنظيم داعش الإرهابي في الأراضي العراقية ان مدينة الموصل على وشك التحرير بعد ان لقي اغلب قيادات التنظيم الإرهابي، مؤكدا هزيمة الجماعة الإرهابية في العراق “لا مفر منها”.

وقال جونز أن ” ما يقارب 1500 عنصر تابع لتنظيم داعش الإرهابي مازالوا محاصرين في مناطق غرب الموصل”، مشيرا الى أن ” المعلومات الاستخباراتية المتوفرة حاليا تفيد بان زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي ما زال على قيد الحياة ولكن الغالبية العظمى من مساعديه لقوا حتفهم”.

ويعتقد أن العديد من المقاتلين في صفوف داعش الإرهابي من الأجانب، بما في ذلك المتطرفين البريطانيين – الذين تم قتل ثلاثة منهم على الأقل في أو بالقرب من المدينة في الأسابيع الأخيرة. وكان من بينهم جمال الحارث، ولد رونالد عازف الكمان، من مانشستر، والذي فجر سيارة مفخخة في قاعدة للجيش العراقي في الشهر الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *