المتحدث باسم مجلس القضاء يوظف حمايته لتسهيل معاملات العفو العام مقابل مبالغ مادية كبيرة

 

كشف مصدر مقرب من مجلس القضاء الأعلى، اليوم الاحد، ان المتحدث الرسمي باسم مجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار البيرقدار يوظف افراد حماياته لتمشية معاملات العفو العام مقابل مبالغ مادية كبيرة عبر استعمال نفوذه في لجان العفو والمحاكم.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته أن “قوة من الأمن الوطني ألقت القبض على عنصر حماية تابع لعبدالستار البيرقدار وهو يُدخل بسيارة المتحدث باسم السلطة القضائية (البيرقدار) وهي سيارة لا تخضع للتفتيش تحكل بداخلها مراجعين ومحامين عن ذوي المحكومين قضائيا بقضايا ارهاب وجريمة وفساد، مقابل رشاوي مالية كبيرة”.

وأضاف المصدر أن “أحد افراد حماية القاضي عبد الستار البيرقدار لايزال يخضع للتحقيقات القضائية من قبل رئيس المحكمة المركزية القاضي ماجد الاعرجي خشية ان تسوف التهمة بتدخل من البيرقدار”.

وذكر المصدر أن “البيرقدار يحيط به أفراد من أقاربه يعملون معه بصفة افراد حمايات وسائقين يقومون بتمشية معاملات ارهابيين ومجرمين في المحاكم مقابل رشاوي بعشرات الملايين من الدنانير “.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *