وفاة طفل نازح في مخيم اشتي بسبب احتراق خيمته

 

لقي طفل نازح حتفه، اليوم الثلاثاء، جراء نشوب حريق في إحدى خيمات مخيم “آشتي” للنازحين بناحية عربت التابعة لمحافظة السليمانية وفق ما أعلنته إدارة المخيم.

وقالت مديرة المخيم، بيام سلام، في تصريح صحفي تابعه (التقرير العراقي) إن “والداً وابنه أصيبا بجروح إثر حادث حريق وقع في مخيم آشتي، لكن الطفل لقي حتفه بعد 24 ساعة لأن جروحه كانت بليغة”.

وأضافت سلام أن “والد الطفل أيضاً كان قد أصيب في الحادث، إلا أن حالته الصحية جيدة نظراً إلى أن جروحه كانت خفيفة”.

وأوضحت مديرة المخيم أيضا أن المواد التي تصنع منها الخيام سريعة الاشتعال، وأن “إدارة المخيم أصدرت تعليمات للنازحين القاطنين فيه مراراً حول كيفية التعامل مع حالات مماثلة لإنقاذ أنفسهم ريثما تصلهم الإغاثات اللازمة”، على حد قولها”.

يقع مخيم “آشتي” في ناحية عربت القريبة من مركز محافظة السليمانية، ويأوي قرابة 14 ألف نازح يكونون 2800 أسرة نازحة من محافظتي نينوى وصلاح الدين والكرد الإيزيديين. ويعد هذا الحادث ثان حادث وفاة لطفل في المخيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *