حمودي يتبنى مقترحا “دوائيا”: سامراء يجب ان تكون مركزا لكل العراق

تبنى النائب الأول لرئيس مجلس النواب همام حمودي مقترح قانون لدعم وتفعيل الصناعة الدوائية الوطنية وتسجيل مستحضرات المصانع الوطنية وإعطاءها الأولوية والخصوصية في التعاقدات مع وزارة الصحة والمؤسسات والدوائر التابعة اليها، مؤكداً اهمية جعل شركة سامراء مركزاً دوائياً لكل العراق لاسيما بعد تطور قدرتها الإنتاجية.
جاء ذلك خلال استقباله في مكتبه الرابطة العراقية لمنتجي الأدوية بحضور مستشار لجنة الصحة والبيئة النيابية وممثل عن وزارة التعليم العالي ومدير شركة أدوية سامراء، حيث جرى مناقشة سبل حل الإشكالات المعيقة للصناعة الدوائية بالبلد وآلية فحصها وتقييمها.
ودعا حمودي لعقد اجتماع بين وزارتي الصحة والتعليم العالي بمكتبه لوضع معالجات جدية تنهض بالصناعة الدوائية، مشيراً إلى امكانية الإستفادة من وزارة التعليم بعملية فحص التكافؤ الحيوي، وافتتاح مختبر الرقابة في النجف، إضافة لإعادة تصنيف معامل الأدوية “A.B.C ” .
وطالب حمودي خلال الإجتماع بتشديد الإجراءات الرقابية لمواجهة إغراق السوق بالأدوية المستوردة والمحظورة، لافتاً وجوب متابعة تنفيذ مقررات مجلس الوزراء بهذا الخصوص وتسهيل عملية استيراد المواد الخام التي تدخل بالصناعة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *