القضاء الأردني يصادق على اعدام خمسة اشخاص ينتمون لخلية إرهابية واحدة

صادقت محكمة التمييز الأردنية (أعلى هيئة قضائية في المملكة)، اليوم الإثنين، على قرار محكمة أمن الدولة القاضي بالإعدام شنقاً لخمسة أفراد من “خلية إربد الإرهابية”، على خلفية المواجهة المسلحة مع الأمن في الأول من مارس / آذار الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عن مصدر قضائي (لم تسمه) أن “المحكمة أسدلت اليوم الإثنين الستار عن هذه القضية التي أثارت الرأي العام”.

وتضمنت التهم المنسوبة إليهم وفق المصدر ذاته “قيام المجرمين بأعمال إرهابية أفضت إلى استشهاد الرائد راشد الزيود خلافاً لأحكام المواد 7/ب/1/3 و 7/و من قانون منع الإرهاب رقم 55 لسنة 2006 وتعديلاته”.

ومن التهم المنسوبة إليهم أيضاً “تصنيع مواد مفرقعة وحيازتها من أجل القيام بأعمال إرهابية ضد الأشخاص والممتلكات العامة، والترويج لأفكار إرهابية دخيله على قيم ومعتقدات مجتمعنا، وتجنيد أشخاص للالتحاق بتنظيمات إرهابية”.

وفي 28 ديسمبر / كانون أول الماضي، قضت محكمة أمن الدولة على المتهمين الخمسة بالإعدام شنقاً حتى الموت.

كما قضت في حينها أيضاً بالأشغال الشاقة على ثلاثة من أعضاء الخلية لمدة 15 سنة، و7 آخرين لمدة 10 سنوات، وواحد لمدة سبع سنوات، و4 لمدة 3 سنوات.

وشهدت مدينة إربد (شمالاً) في الأول من مارس / آذار الماضي عملية أمنية ضد الخلية المرتبطة بتنظيم “داعش” الإرهابي قتل خلالها ضابط شرطة، وسبعة من أعضاء الخلية واعتقال آخرين ممن بقوا على قيد الحياة، بحسب مصادر أمنية أردنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *