ترامب يتخذ من اليمن اول ساحة صراع مع إيران في سعيه لتحجيم دورها في الشرق الأوسط

تناولت مجلة فورين بوليسي التوتر المتزايد بين أميركا وإيران، وقالت إن اليمن هو أولى الساحات لإدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب في المعركة ضد إيران والسعي لتحجيم دورها ونهجها العدواني في الشرق الأوسط.

وأشارت إلى أن إدارة الرئيس ترمب بدأت خطواتها من أجل تحجيم طموحات إيران الرامية لفرض نفوذها في الشرق الأوسط، وأن وكلاءها في اليمن ممثلين في جماعة الحوثي هم الآن في مرمى الهجوم الأميركي.

وأضافت المجلة أن البيت الأبيض في عهد ترمب بدأ بتصعيد إجراءاته ضد المتمردين المدعومين من إيران في اليمن، وأنه يدرس اتخاذ خطوات أكثر صرامة بما في ذلك شن هجمات باستخدام الطائرات المسيرة ونشر مستشارين عسكريين أميركيين على الأرض لمساعدة القوات المحلية.

وأشارت إلى أن الولايات المتحدة نشرت مدمرة تابعة للبحرية الأميركية في الساحل اليمني من أجل منع تهريب شحنات الأسلحة الإيرانية إلى المتمردين المدعومين من إيران، وسط رغبة أميركية لبدء مواجهة عسكرية ضد الحوثيين بشكل مباشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *