العطار يدعو السفير الجيكي الى زيارة مصانع السيارات للاطلاع على امكانيات العراق

التقرير العراقي /
استقبل رئيس وعدد من اعضاء المجلس الاقتصادي العراقي ،السفير الجيكي في بغداد يان فيجيتال في مقر المجلس بفندق بابل،للتباحث بشأن تطوير قضايا اقتصادية واستثمارية. فيما دعا عضو المجلس غدير العطار السفير الجيكي الى زيارة مصنع السيارات في الاسكندرية للاطلاع على امكانيات العراق في هذا المجال.
وقد حضر هذا اللقاء كل من :رئيس المجلس الاقتصادي العراقي أبراهيم البغدادي( المسعودي )،رافع الراوي – عضو مجلس الادارة وادورد فتوحي – عضو مجلس الادارة وكريم الياسري – عضو مجلس الادارة وعادل الموسوي – عضو المجلس الاقتصادي العراقي وفوزي الاعرجي – عضو المجلس الاقتصادي العراقي وغدير العطار – عضو المجلس الاقتصادي العراقي وقيس حميد الوزان – عضو مركز تنمية الاستثمار والاعمار،أضافة الى الكادر الأداري للمجلس الاقتصادي.
رحب في بداية اللقاء رئيس المجلس أبراهيم البغدادي بالسفير وقدم نبذة تعريفيه عن المجلس الاقتصادي العراقي وعن حجم المشاريع والاستثمارات وطبيعة عمل الشركات الاعضاء المجلس وأشار الى النيه في تأسيس مجلس اقتصادي عراقي – جيكي مشترك لكي يتم أدامه العلاقات بين الشركات اليجيكية والشركات العراقية تحت مظلة السفارة الجيكية في بغداد والسفارة العراقية في براغ .
وقال المسعودي للسفير،انه كان هناك مقترح خلال زيارتنا لجمهورية الجيك قبل 3 سنوات تم طرحه من قبل البنوك الجيكية ولاقى ترحيبآ من قبل وفد رجال الاعمال العراقيين يتمثل بتوقيع اتفاقية اقتصادية مشتركة بين الحكومتين العراقية والجيكية تعرف باتفاقية تشجيع وتنمية الصادرات الجيكية الى العراق اضافة الى ترشيح مصارف من الطرفين يرشحون أسماء الشركات المسموح لها ان تستورد من الجيك مع تحديد السقف الذي تستورد فيه وهذه الاتفاقية مدتها من سنتين الى اربع سنوات.
من جانبه أعرب السفير الجيكي لدى العراق يان فيجيال عن سعادته وشكره للحفاوة التي استقبل بها في مقر المجلس الاقتصادي العراقي.فيما تحدث عن تجربته كسفير لدى العراق في الوقت الحالي،مشيرآ الى انه كان سفيرآ لجمهورية الجيك لدى ليبيا وتونس لمدة سنتين جعلت لديه معرفه بالعقلية العربية والمسلمه وساعدته ان يكون اقرب الى هذه البلدان .
واضاف السفير: ولقد زار وزير الدفاع الجيكي العراق في شهر تشرين ثاني 2016 وكذلك سيزور وزير الزراعة الجيكي العراق نهاية شهر نيسان او بداية ايار هذا العام ونأمل ان يزور بغداد واربيل كما نرغب في سماع لنصائحكم في تطوير العلاقات بين الجانبين على الصعيد الاقتصادي في الترحيب بالضيف الكريم وقدم المتحدثين نبذة عن نشاطاتهم وطبيعه شركاتهم وحجم الاستثمارات لديهم.
من جانبه ذكر رافع الراوي عضو مجلس الادارة بان لديه عدة نشاطات في مجال الصناعات الدوائيه ولديه اتفاقات مع كبرى الشركات العالمية في هذا المجال.ويمتلك مستشفى خاص للامراض السرطانية ويرغب التعاون مع الجانب الجيكي في قدوم أطباء من جمهورية الجيك الى العراق للاستفادة من خبراتهم اضافة الى ارسال اطباء عراقيين لغرض التدريب في المراكز المتخصصة في جمهورية الجيك .
وتابع الراوي: كما ان بأمكانه الاستفادة من وجود شركات ادويه جيكيه تحت مظله شهادة الاتحاد الاوربي EMMA تسهل عملية تسجيلها في العراق وتسهل تسويف منتجاتها في الاسواق العراقية.
عادل الموسوي عضو المجلس الاقتصادي رحب بالسفير الجيكي وابدى رغبته بالتعاون مع الجانب الجيكي واستفسر عن توعيه الصناعات الجيكيه وبانه لا يوجد تصور عن الاسعار لهذا المنتجات،حيث اجابه السفير بان لديه مساعي في الضفط على وزارة الخارجية الجيكية لغرض تعيين ملحق تجاري لكل يقوم بهذه المهمه .
فيما تحدث بعده ادورد فتوحي عضو مجلس الادارة قائلآ بان: التجار الجيك لديهم خوف وتردد في التعامل مع العراق بسبب الدعايه الاعلامية التي تصور الوضع في العراق علة انه غير أمن ولكننا نؤكد بان مجال العمل واسع جدآ وأقامه التعاون غير محدودة ونعتقد بان من مهام السفارة الجيكية الموقرة ان توضح حقيقة الوضع الحالي في العراق وتنقل الصورة الحقيقية لهم لكي يتم التعاون معهم في المجال الاقتصادي.
كما تحدث عن صعوبة الحصول على الفيزا حتى للاشخاص الذين لديهم دعوة من الشركات الجيكية حيث أجابه السفير الجيكي بأن هناك رغبة في دعوة رئيس وزراء الجيك لزياره العراق لكي يطلع على تحسن الاوضاع الامنية في العراق ونقل هذا الصورة كما هي , ثم رحب فوزي الاعرجي عضو المجلس الاقتصادي العراقي بأسم شركة المبروك للمقاولات و قدم نبذة عن طبيعة عمل الشركة التي لديها مشاريع كبيرة مثل مشروع ماء الرصافة و انه سوف يرسل CV الشركة لكي يتم الاطلاع على مدى نشاط هذه الشركة .

تحدث بعده الاستاذ غدير العطار عضو المجلس الاقتصادي العراقي ورحب بالسفير بأسم المجلس و بأسم (مجموعة شركات نبع زمزم) الوكيل الحصري لشركة نيسان اليابانية و شركة فولفو تراك و شركة رينو الفرنسية.
و اضاف العطار بأنه: لدى الشركة خط لتجميع السيارات في الاسكندرية بمعدل 3500 – 5000 شاحنة سنويآ , و اربع خطوط لتجميع السيارات الصالون بمعدل 30 سيارة في الساعة اي 280 سيارة يوميآ ودعا السفير لزيارة هذا المصنع للاطلاع على امكانية العراق و المستوى الذي وصل اليه خط تجميع السيارات خلال سنتين فقط .
واشار العطار الى،ان “ادخال المنتجات الوطنية كالاطارات و البطاريات الى خط التجميع كفيل بتنمية و تطوير هذه الصناعات”.
وابدى عضو مجلس الادارة المجلس الاقتصادي كريم الياسري و بصفته رئيس مجموعة شركات بعدة اختصاصات منها فندق بابل و فندق كورال و معمل لصناعة العلب المعدنية و مساهم في شركة ببسي استعداده لتأمين الحماية للوفود الجيكية بان لدى شركاته 30 سيارة مصفحة مع الاشخاص المرافقين للوفود لتأمين وصولهم من المطارات العراقية الى محل الاقامة و التنقل خلال زيارتهم للعراق .
واشار قيس حميد الوزان عضو مجلس الاستثمار و الاعمار الى ان تردي الوضع الامني جعل كثير من الشركات الجيكية و رجال الاعمال يتخوفون من دخول الاسواق العراقية و منح وكالات للجانب العراقي و اقتصر منح الوكالات الى اقليم كردستان لكونه يتمتع بالاستقرار الامني ولكن الوضع قد تغير الان و يمكنكم الاعتماد على المجلس الاقتصادي العراقي و الشركات التابعة لاعضاءه في منحهم وكالات من الشركات الجيكية خصوصآ و ان هذه الشركات لديها الاماكنية الكبيرة في مجال الصناعات الكهربائية و الالكترونية و نأمل ان تصنع السفارة قائمة بأسماء الشركات الجيكية الراغبة في التعاون و منح الوكالات للعراق.
رئيس المجلس الاقتصادي العراقي ابراهيم البغدادي قال،ان “لكي يكون هذا الاجتماع ناجحآ يجب علينا ان نضع خارطة طريق بأن القطاع الخاص في كل الدول اسرع من القطاع الحكومي و من الافضل ان نلتقي بنظرائنا من الشركات الجيكية علمآ بأن المجلس الاقتصادي يمتلك أعضاؤه كبرى الشركات في كافة المجالات ففي مجال الطاقة يوجد اربع من اعضاء المجلس مستثمرين في الطاقة .. ففي محطة بسماية مجموعة شركات ماس ستنتج ان شاء بحدود 3000 ميكاواط و في البصرة الاخ علي شمارة النائب الثاني لرئيس المجلس الاقتصادي، وهنالك استثمار لشركة كار ب3000 ميكاواط اخرى في البصرة ايضاً والعائدة للاخ عضو المجلس محمود البرزنجي اضافةً لاستثمار مقداره 1000ميكاواط في ميسان لشركة ربان السفينة العائدة للاستاذ سعدي وهيب النائب الاول لرئيس المجلس ،، اضافةً لوجود استثمارات كثيرة وكبيرة في مجالات عديدة مثل ، صناعة الادوية و معامل السيارات و الفنادق و المصارف السياحية …. الخ.
واضاف البغدادي،ان هذا المجلس يضم كبار رجال الاعمال و ليس لدينا وقت لاضاعته او اضاعة اوقات الاخرين . ثم تطرق السيد رئيس المجلس الاقتصادي العراقي الى مبادرة الوفاء للعراق و حجم التبرعات من قبل اعضاء المجلس و أوجه صرفها.
وقد عبر السفير الجيكي يان فيجيتال عن شكره و تقديرها للحفاوة و حسن الضيافة و بين بأن موضوع الحصول على الفيزا صعب و معقد و على كل شخص يرغب بالحصول عليها يجب الذهاب الى اربيل للمقابلة و لكن عندما تواجهكم مشاكل او معوقات فيمكنكم الاتصال به لغرض تسهيل الحصول على الفيزاوقال: اذا كانت لديكم دعوة من الشركات الجيكية سوف يتم اصدار الفيزا من بغداد .كما اشار الى انه مدعو من قبل غرفة التجارة الجيكية لتقديم عرض عن الفترة التي قضاها في العراق و سوف ينقل صورة عن الواقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *