مقاتلو حزب الـPKK يوافقون مبدئيا على الانسحاب من سنجار

كشف القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني غياث السورجي, السبت, عن موافقة حزب العمال الكردستاني مبدئيا على الانسحاب من قضاء سنجار غربي الموصل، مشيرا إلى أن تلك الموافقة جاءت بعد مفاوضات قادتها حكومة الإقليم مع كبار قيادات حزب العمال الكردستان.

 

وقال السورجي في تصريح تابعته وكالة (التقرير العراقي) إن “حكومة إقليم كردستان قادت خلال الايام الماضية مفاوضات جدية مع قيادة حزب العمال الكردستاني بشأن ترتيب انسحاب عناصر الـ pkk  من سنجار”، مبينا أن “اطرافا حكومية هي من تولت المهمة وقد التقت بقيادات بارزة من حزب العمال في جبال قنديل وناقشوا آلية الانسحاب وابرز العروض التركية لانسحابهم سنجار”.

 

وأكد السورجي، أن “تلك المفاوضات قطعت شوطا كبيرا وقد استحصلت على موافقات ووعود مبدئية بشأن الانسحاب من سنجار وسيتم الكشف عن بنود الاتفاق بالكامل خلال الايام المقبلة”.

 

واوضح القيادي الكردي، أن “المشاكل التي لم يتم حلها لغاية الان هي مصير وحدات حماية سنجار “بيشا” بعد الانسحاب وهي قوة تدربت وفق ايدلوجية حزب العمال وتضم اكثر من  2400 مقاتل عراقي معظمهم من الكرد الايزيديين وبعض الكرد المسلمين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *